فريق من علماء الأنثربولوجيا بملبورن يعيدون مومياء مصرية إلى صورتها الأصلية في شكل مجسد

نجح فريق من الباحثون من جامعة ملبورن بأستراليا في اعادة رأس مومياء مصرية عاشت قبل أكثر من ٢٠٠٠ عام الي شكلها الأصلي.

تم بناء جمجمة المومياء الأثرية وهي تنتمي لسيدة يتراوح عمرها بين ١٨ و ٢٥ عاما، وتسمي مريت آمون وقد عاشت في مصر القديمة وبلغ طول قامتها حوالي 163 سم.

كان لدي الفريق مخاوف من أن تكون الرأس المحنطة قد تعفنت من الداخل، لكن الأشعة المقطعية أوضحت سلامة الرأس وأنها بحالة جيدة غير عادية.

المصداقية: مؤكدة

المصدر: موقع الغد

إقرأ المقال الأصلي هنا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *